الاتحاد الأوروبي ينظم حملة تنظيف لشاطئ سوق السمك بنواكشوط

نظمت ممثلية الاتحاد الأوروبية في موريتانيا يوم أمس، حملة تنظيف لشاطئ سوق السمك بمقاطعة تفرغ زينة بولاية نواكشوط الغربية. 

وقالت منظمة "Selfie Mbalite" الموريتانية، في إيجاز نشرته على صفحتها بمنصة الفيسبوك، إن الاتحاد الأوروبي نظم الحملة بالتعاون معها "احتفالًا باليوم العالمي للتنظيف".

وأضاف الإيجاز أن الاتحاد الأوروبي ينظم منذ عام 2017 حملة #EUBeachCleanup، في بلدان مختلفة بهدف التصدي "لوباء النفايات في جميع أنحاء العالم". 

ولفتت المنظمة إلى أن الهدف من الحملة "هو تشجيع مشاركة المواطنين في الحفاظ على نظافة السواحل وإبراز أهمية فرز وإعادة تدوير النفايات".

وذكر الإيجاز أن العديد من الجمعيات المحلية والمنظمات غير الحكومية والمؤسسات الحكومية والخاصة شاركت في الحملة المذكورة. 

فيما "أعطى سفير الاتحاد الأوروبي في موريتانيا غويليم جونز، شارة انطلاقتها"، بحضور وزيرة البيئة الموريتانية والسفيرة الألمانية والقائم بأعمال سفارة إسبانيا، بالإضافة إلى عمدة بلدية تفرغ زينة والسلطات الإدارية والأمنية بالمقاطعة.

  شارك المقال: