ولد اشروقه: قواتنا المسلحة مرابطة على الحدود مع مالي لحماية المواطنين

قال وزير النفط والطاقة والمعادن، الناطق باسم الحكومة الموريتانية الناني ولد اشروقه، إن القوات المسلحة والأمنية مرابطة على الحدود من أجل حماية المواطنين، حيث تم العمل على ذلك من خلال التنسيق مع جمهورية مالي على كافة المستويات.

وأكد الناطق باسم الحكومة، خلال تعليقه على نتائج اجتماع مجلس الوزراء، مساء أمس الإثنين، أن الحدود المالية الموريتانية تشهد اضطرابات أمنية نظرا للتشابك الجغرافي والاجتماعي بين البلدين، مؤكدا أنه لذلك كان لزاما إيجاد آليات لتسيير الحدود خلال الظرفية الحالية.

وتشهد الحدود الموريتانية المالية منذ فترة اضطرابات أمنية، تجسدت في دخول وحدات من الجيش المالي وقوات فاغنر لعدة قرى موريتانية، فيما راح عدد من المواطنين الموريتانية ضحية لهذه الاضطرابات التي تشهدها حدود البلدين، منذ بدء مالي الحرب على الحركات الأزوادية والجهادية المتمركزة في شمال البلاد.

  شارك المقال: