وكالة التشغيل تنظم يوما مفتوحا بنواذيبو ومطالب بخلق فرص عمل

أطلقت الوكالة الوطنية لتشغيل الشباب يوما مفتوحا بمدينة نواذيبو تحت عنوان: "شراكات جديدة للنهوض بالتشغيل"، بحضور السلطات الإدارية والأمنية والبلدية والجهة والفاعلين الاقتصاديين العموميين والخصوصيين وبعض الشركاء الفنيين.
وقال مدير الوكالة أجيه سيداتي إن التشغيل يعد قضية معقدة ،وذات أبعاد متعددة الجوانب وهو مايفرض مساهمة الجميع للتصدي لها،ولهذا السبب يتنزل تنظيم اليوم المفتوح الذي يجمع تحت سقف واحد السلطات الإدارية والقطاع الخصوصي والعمومية والشركاء الفنيين.
وأشار ولد سيداتي إلى أنهم سيبحثون خلال اليوم بشكل مستفيض قضايا التشغيل، ومجمل الخدمات التي تقدمها الوكالة للباحثين عن الشغل،كاشفا النقاب عن أن المعطيات المتوفرة لديهم تشير إلى تسجيل 120 ألف باحث عن العمل في موريتانيا فيما تم خلق أزيد من 10 ألاف فرصة عمل ،وإحصاء أزيد من 1500 مؤسسة منها 500 مؤسسة تم إدراجها في قاعدة البيانات لدى الوكالة.
ونبه ولد سيداتي إلى أن العاصمة الاقتصادية نواذيبو تختزل مقدرات اقتصادية كبيرة ،وخلق فرص عمل وهو السبب في التركيز عليها بغية البحث عن حلول لقضايا التشغيل في المدينة.
بدوره والي داخلت نواذيبو ماحي حامد إن اليوم المفتوح لوكالة تشغيل الشباب يرمي إلى ايجاد أنجع السبل لإيجاد وخلق فرص العمل للشباب ، ويترجم أهمية الولاية في امتصاص البطالة على مستوى العاصمة الاقتصادية نواذيبو بحكم كونها قطبا اقتصاديا هاما.
وطالب الوالي المؤسسات الاقتصادية العمومية والخصوصية بالتعاون مع الوكالة لإنجاح برنامجها في مدينة نواذيبو.
أما العمدة المساعد لبلدية نواذيبو الشيخ الكبير بوسيف فقد نوه بتنظيم اليوم المفتوح، وطالب بخلق فرص عمل للشباب في المدينة.
بدورهم المتدخلون اشتكوا من ما أسموه "فوضى الاكتتاب" على مستوى المؤسسات بنواذيبو ،وغياب الرقابة عليها ، وهيمنة العمالة الأجنبية ،مطالبين بمزيد من التنسيق مع الوكالة ومفتشية الشغل.
واشتكى متدخلون من تخريج بعض المؤسسات مؤهلين في تخصصات مهمة ورفض المؤسسات تشغيلها بالرغم من الحاجة الماسة إليها،داعين إلى تفادي مثل هذا النوع.
من اليمين المدير وكالة للشركة الموريتانية لتسويق الأسماك ومدير التنمية بالمنطقة الحرة/ الأخبار
من اليمين المدير وكالة للشركة الموريتانية لتسويق الأسماك ومدير التنمية بالمنطقة الحرة/ الأخبار

  شارك المقال: