المركزي الموريتاني يعلن عن سوق للصرف بين البنوك

أعلن البنك المركزي الموريتاني اليوم الخميس، إطلاق سوق للصرف بين البنوك، وهو إجراء يهدف إلى « توزيع أمثل للعملة الصعبة المتوفرة بين الفاعلين الاقتصاديين ».

وقال البنك المركزي في بيان، إن سوق الصرف البيني يأتي ضمن إصلاحات هامة تهدف إلى الانتقال من نظام “التحديد” الذي كان يحدده البنك المركزي لسعر الصرف بناءً على عروض البنوك إلى سوق صرف بين البنوك، حيث يتم تحديد السعر وفقًا للطلب والعرض ضمن حدود سياسة الصرف ونظام السوق، بالإضافة إلى تحقيق التوزيع الأمثل للعملة الصعبة بواسطة السوق نفسها.

وتشمل تسهيل تبادل السيولة بين المصارف وتحسين سيولة السوق المصرفية، ومستمرة خلال الأشهر القادمة بهدف تعزيز الشفافية والكفاءة في السوق المالية.

وأوضح أن البنك المركزي يحدد نظام الصرف وسياسة التدخل في السوق بشكل دوري وفقًا لتوقيت محدد، كما يقوم بتنظيم مزادات لتحسين سيولة السوق والحفاظ على أهداف سياسة الصرف.

وقال إن سوق الصرف الجديد سيعزز الشفافية والكفاءة في العمل اليومي للسوق بواسطة استخدام منصة الكترونية أو فيما يتعلق بين البنوك التجارية أو فيما يتعلق بتدخلات البنك المركزي على السوق (مزادات لبيع وشراء العملة الصعبة).

وأشار البنك المركزي إلى أن البنوك البالغ عددها 11 ملزمة بتسهيل توزيع شفاف للعملة الصعبة المتوفرة داخل الاقتصاد الوطني من خلال المنصة الإلكترونية.

  شارك المقال: