المندوب العام لوكالة تآزر يحذر من تأخر الإنجاز

حذر المندوب العام للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء حمود ولد أمحمد، المقاولين ومكاتب المتابعة والإدارات المعنية بالتنفيذ والمتابعة على مستوى المندوبية العامة، من التأخر في تنفيذ المشاريع أو عدم التقيد الحرفي والصارم بالمعايير الفنية الواردة في دفاتر الالتزامات التي تحدد العلاقة بين المندوبية وأصحاب المقاولات.

وأضاف ولد امحمد في كلمة له على هامش زيارة التفقد والاطلاع التي أداها صباح اليوم الثلاثاء للأشغال الجارية في مدرسة المرحوم محمدن فال ولد متالي بحي الدار البيظة في مقاطعة الميناء بولاية نواكشوط الجنوبية، أن هذه المدرسة التي بلغ تقدم الأشغال فيها نحو 70% ستكون بحول الله جاهزة لاستقبال نحو 1000 تلميذ مع افتتاح العام الدراسي القادم 2023- 2024.

وأردف ولد امحمد أن هذه المدرسة التي تأخر إنجازها ثلاث سنوات تمثل نموذجا من الورشات التي تشرف على تنفيذها المندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الاقصاء “تآزر” في مهمتها المتمثلة من بين أمور أخرى في توفير بنية تحتية مناسبة لتقديم خدمات تعليمية وصحية تناسب تطلعات الفئات الهشة المستهدفة في إطار البرامج والمشاريع التي تنفذها المندوبية لصالح تلك الفئات.

  شارك المقال: